مبارك يطعن على إدانته في قطع الاتصالات

قالت وكالت الأنباء الفرنسية إن أحد محامي الدفاع عن مبارك قال اليوم الجمعة أن الرئيس المخلوع حسني مبارك ، الذي أدين بتهمة قطع الاتصالات خلال الثورة المصرية التي أطاحت به ، ألقى جزءا من اللوم على المشير طنطاوي الذي خلفه في إدارة البلاد .
وكانت محكمة القاهرة قد غرمت مبارك واثنين من مسئولي حكمه السابقين هما أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق و حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق يوم 28 مايو الماضي 90 مليون دولار- أكثر من 500 مليون جنيه مصري – للإضرار بالاقتصاد” بإيقاف تشغيل خدمات الهاتف والإنترنت أثناء الثورة المصرية . وقال محامي الرئيس السابق ، محمد عبد الوهاب ، للصحفيين ان مبارك قد قدم استئنافا على الحكم أمس الخميس . وقال مبارك في الطعن انه لم تتم استشارته في القرار , وأن قرار قطع الانترنت تم اتخاذه عن طريق لجنة تشمل المشير حسين طنطاوي ، الحاكم العسكري لمصر ووزير الدفاع .
ونقلت الوكالة عن متحدث باسم القوات المسلحة قوله إن الرئيس السابق ”يعتبر إن القوات المسلحة تخلت عنه في الوقت الذي كان فيه قائدهم الأعلى والآن هو يريد تصفية الحسابات “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق