اخبار منوعة

عودة هالة سرحان لمصر وبلاغ ينتظرها

وصلت الإعلامية هاله سرحان الى مصر فجر أمس على طائرة مصر للطيران القادمة من دبي، حيث كان في استقبالها عدد كبير من زملائها في قناة روتانا والفنانين من بينهم المخرج خالد يوسف، والفنانة مي عز الدين، والمخرج علي رجب، والمخرج سامح عبد العزيز، والإعلامية هبه مندور، وآخرين ، وحرص الحضور على حمل باقات الورود لتهئنتها بالعودة الى مصر بعد غياب أكثر من 4 سنوات، كما كان في استقبالها أيضا ابنها محمد عماد أديب والذي رفض التصوير بسبب رغبته في الابتعاد عن الأضواء.وأحضر المخرج السينمائي علي رجب فرقة شعبية لاستقبال هاله سرحان على نغمات المزمار والطبل البلدي، وفور خروج هاله ملفوفة بعلم مصر بصحبة زوجها من صالة الوصول بالمطار الجديد التف حولها العشرات من محبيها لدرجة أن الفنانة مي عز الدين لم تتمكن من السلام عليها.الإعلامية بوسي شلبي وفريق عمل برنامج عيون ART انفردوا بأول لقاء تليفزيوني معها بعد عودتها الى القاهرة حيث تم تسجيله في فندق الفور سيزون نايل بلازا حسبما أكد  سمير فقيه المعد بالبرنامج “.وقال فقيه أن الحلقة التي ستذاع يوم الثلاثاء المقبل ستكون أول لقاء لهاله سرحان عقب عودتها من الخارج، مشيراً الى أن هاله صرحت خلال اللقاء بأنها ستأخذ راحة لمدة يومين، وبعدها تعود لاستكمال نشاطها، والتحضير لبرنامجها الجديد ثورة الحوار.وأشار سمير فقيه الي أن كاميرا عيون ART  كانت الكاميرا التليفزيونية الوحيدة التي رافقتها من لحظة وصولها حتى وصولها الي فندق الفور سيزون، ودخولها الي مقر شركة روتانا بالقاهرة، حيث استقبلها العاملين بالشركة بالود والحب، لافتاً الى أن بوسي شلبي سجلت معها نحو 30 دقيقة وسيتم عرض التقرير كاملاً بعد غد الثلاثاء.من جهته قال المحامي نبيه الوحش أحد مقدمي البلاغات ضد هالة في قضية حلقة فتيات الليل في إفادة” أن اسمها لا يزال على قوائم الترقب والوصول في المطار، ومن ثم كان لا بد من القبض عليها وإحالتها الى النيابة للتحقيق معها فوراً.واستنكر الوحش دخولها الى مصر بهذه الطريقة المرحب بها، مشيراً الى أن الثورة قامت للقضاء على المحسوبية، والنفوذ، والعلاقات، ومن ثم كان يجب تطبيق القانون مع هاله سرحان فور هبوطها من الطائرة، ولا يتم معاملتها من منطلق كونها إعلامية عربية ذو ثقل.وعلم أن هاله تعتزم إقامة مؤتمر صحافي خلال الأيام المقبلة للإعلان عن كافة التفاصيل والأسئلة التي تشغل الرأي العام حول أسباب خروجها وعودتها الى مصر، فيما أكد عدد من الذين استقبلوا هاله أن موعد عودتها لم يكن معلوماً سوى للقلة القليلة المقربة منها والذين تناقلوا الخبر قبل وصولها بساعات قليلة، مما أدي الى عدم لحاق العديد من الفضائيات بموعد الطائرة حيث لم يتمكنوا من تصويرها وعندما وصلوا كانت هي قد غادرت المطار.الجدير بالذكر أن هاله سرحان غادرت مصر قبل أكثر من 3 سنوات قبل ساعات من صدور قرار بضبطها وإحضارها من قبل النيابة العامة للتحقيق معها في حلقة “فتيات الليل” في برنامجها “هالة شو” والذي اذاعته على قناة روتانا سينما، حيث تم مصادرة باقي حلقات البرنامج، ومنع عرضه بعد أن اتهمت الفتيات فريق البرنامج بالاتفاق معهن على أداء أدوار بنات ساقطات أمام الكاميرا على أن لا تظهر وجوههن مقابل أن حصولهن على مبلغ مادي.كانت الصنارة نت  قد انفردت بنشر الأنباء التي تناقلها العاملين في قنوات روتانا خلال مارس الماضي عن عودة هاله سرحان بعد توقيع تعاقد بين مدينة الإنتاج ومجموعة روتانا لتقدم منه برنامجها وذلك بالتزامن مع عدة تقارير إعلامية نسبت للإعلامية الشهيرة تصريحات تتهم فيها زوجة الرئيس المخلوع مبارك بتلفيق التهمة لها بالاشتراك مع وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي والمحبوس حاليا على ذمة قضايا فساد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق