اخبار منوعة

طفلا خديجا بعد 21 أسبوعا و5 أيام من الحمل

أنجبت امرأة ألمانية طفلا خديجا بعد 21 أسبوعا و5 أيام من الحمل الأمر الذي يشكل الولادة الأبكر في العالم على ما ذكرت صحيفة «بيلد» .

ولدت الطفلة فريدا في السابع من نوفمبر 2010 وكان طولها 28 سنتمترا ووزنها 460 غراما. وبعد 5 أشهر ونصف الشهر على ولادتها ستتمكن أخيرا من مغادرة العيادة في الأيام المقبلة وقد صل وزنها الى 3.5 كيلوغرامات وطولها الى 50 سنتمترا على ما أضافت الصحيفة الأكثر انتشارا في ألمانيا.

وتعذر الاتصال بالبروفيسور رينالد ريب الذي يدير عيادة طب الاطفال التي اهتمت بالطفلة السبت إلا ان طبيبا مناوبا في القسم أكد لوكالة فرانس برس «غياب اي خطر بتعرض الطفلة لعواقب في الوقت الراهن ويتوقع ان تنمو مثل اي طفل آخر».

وقال البروفيسور ريب لصحيفة «بيلد» ان الأمر «يعتبر معجزة لأن طفلا يولد قبل الأسبوع الـ 22 من الحمل لا يملك اي فرصة بالبقاء على قيد الحياة» بسبب النمو غير الكافي للرئتين والقلب والدماغ.

وفي الواقع ولدت فريدا مع شقيق توأم توفي بعد أيام قليلة على ولادتهما.

وأوضح الطبيب للصحيفة ان «فريدا أبقيت في بيئة معقمة بالكامل مع وصلها الى جهاز تنفس وتغذيتها بواسطة السرة».

ويعتبر الطفل خديجا عندما يولد مبكرا قبل انتهاء الشهر الثامن من الحمل.

ويواجه الأطفال الذين يلدون قبل الأسبوع الـ 32 من الحمل احتمالات كثيرة للتعرض لمشاكل في الوظائف الحركية والنفسية وتأخر في الكلام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق