منوعات

رزان مغربي الزوجة تفعل ما تريد

أطلت الفنانة والمذيعة اللبنانية رزان المغربي مرة جديدة لتدافع عن فيلمها الاباحي الذي انتشر على صفحات الإنترنت و رأت انه ليس من حق جمهورها أو أي شخص أخر أن يتدخل في حياتها الشخصية.

وفي مقابلة مع جريدة السياسة قالت رزان إن الأشخاص في الكليب هم زوجها وبعض أقربائها وكانت تتحدث معهم بالانكليزية ويضحكون سويًا. وقالت: “من حقي أن أداعب زوجي وأقربائي كيفما أشاء, ومن حق الزوجة أن تفعل ما تريد مع زوجها لأنه حلال شرعاً, وليس هناك دين أو قانون يمنع مداعبة الزوجة للزوج”. و أضافت أنها لا تعلم من وراء تسريب الفيديو ولكن “على العموم من أداعبه في الكليب ليس رجلا غريبا حتى أهاجم بهذا الشكل الشرس, وسوف تظهر الحقيقة عاجلاً أم آجلاً, وأعداء النجاح كثيرون وهناك من يحقدون علي وبالأخص بعد الشهرة الزائدة التي وصلت اليها بعد مشاركتي في سيت كوم ” بيت العيلة ” وبرنامج ” لعبة الحياة “. أما بالنسبة لقرار منعها من دخول مصر قالت رزان: “القرار غير صحيح لأنني أعيش في القاهرة الآن مع زوجي وعائلتي وأقربائي في هدوء واستقرار ولن أسمح لأحد أن يمس أمني واستقراري والأمور الآن أصبحت هادئة بعد أن تفهم الجمهور حقيقة أمري”. وعن الزميل طوني خليفة وعدم ظهورها في برنامجه “للنشر” رغم أنها وعدته بأن تطل معه عندما تصل إلى بيروت طالبة عدم طرح الموضوع في أسبوعه الأول قالت : “ليس هناك خلاف بيني وبين طوني خليفة كما أشيع, وهو حاول مساعدتي كي أدافع عن نفسي بظهوري بالبرنامج, ولكنني قلت إنني إذا ظهرت في أي فضائية وبالأخص في ” للنشر” فسوف يثار الموضوع الخاص بالفيديو مرة أخرى ولن أنتهي منه, كما أنني وقتها كنت مهددة بالقتل إذا ظهرت وتحدثت عن هذا الكليب في إحدى الفضائيات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق