القذافي يرسل رسالة إلي مجلس الأمن

وجه الزعيم الليبي معمر القذافي رسالة إلى رؤساء دول وحكومات الدول الخمسة عشر الاعضاء في مجلس الأمن الدولي يلومهم فيها على ما وصفه بـ”مذبحة المدنيين على أيدي حلف الاطلسي” في ليبيا.

في هذه الأثناء،عرض التلفزيون الليبي صورا لخميس القذافي الذي قالت المعارضة إنه قتل في غارة سابقة.
وذكر التلفزيون اللليبي الرسمي أن القذافي حمل هذه الدول المسؤولية عن مقتل خمسة وثمانين شخصا في غارة جوية للحلف على قرية ماجر غرب ليبيا يوم الاثنين الماضي.

وكانت الحكومة الليبية قد أعلنت الحداد لمدة ثلاثة أيام. وقال المتحدث باسم الحكومة موسى إبراهيم إن القرية القريبة من مدينة زليتن تم قصفها بهدف تمهيد السبيل أمام تقدم مقاتلي المعارضة.

واعتبر إبراهيم أن “الناتو” ارتكب ما وصفه بمذبحة للمدنيين مشيرا إلى “مقتل 33 طفلا و32 امرأة و20 رجلا من 12 عائلة في غارات الناتو”.

ورد “الناتو” بأن الغارات الجوية قرب زليتن” مشروعة” وقال إنه ليس لديه أدلة على مزاعم الحكومة الليبية بأن الغارات قتلت 85 شخصا في تلك القرية.

وصرح الكولونيل رولاند لافوي، المتحدث باسم ” الناتو” قائلا ” لا نملك في هذه المرحلة أدلة على سقوط ضحايا مدنيين”.

وأكد أن الغارات استهدفت منشأة عسكرية واضحة المعالم في المنطقة.
واضاف أن الناتو يتخذ أقصى قدر من الحيطة والحذر حتى لا يلحق أي أذى بالمدنيين.
خميس القذافي

على جانب آخر عرض التلفزيون الليبي الحكومي ما قال انها لقطة يظهر فيها خميس نجل القذافي الذي قالت المعارضة الاسبوع الماضي انه قتل وهو يزور جرحى ليبيين في غارة جوية إلى الشرق من طرابلس.

وكانت الحكومة الليبية قد نفت التقارير التي أفادت بمقتل خميس القذافي في غارة جوية لحلف شمال الاطلسي قرب زليتن.

وسمع في اللقطة التلفزيونية رجل يرتدي زيا عسكريا ويشبه خميس وهو يتجاذب أطراف الحديث مع اشخاص قال التلفزيون انهم اصيبوا بجراح في وقت سابق يوم الثلاثاء في غارة جوية لحلف الاطلسي على مزارع بالقرب من زليتن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق