الرئيس الأوكراني يحاول الحد من العنصرية في امم اوروبا

قبل أسبوع واحد من انطلاق فاعليات نهائيات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2012) حاول الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش تحسين صورة بلاده بتأكيده على أن التصرفات العنصرية “لا يوجد لها مكان بيننا”.

وتعرضت أوكرانيا لانتقادات لاذعة في الأسابيع الأخيرة، خاصة من جانب فرنسا وإنكلترا بسبب اعتقال رئيسة الوزراء الأوكرانية السابقة يوليا تيموشينكو.

وأوضح يانوكوفيتش: “نضع مثيري الشغب تحت السيطرة”، مؤكداً في الوقت ذاته أن العنصرية في ملاعب كرة القدم الأوكرانية ليست مشكلة عامة خطيرة، حيث قال” عندما تقارن أوكرانيا ببلدان أخرى تجد لديها أقل عدد من هؤلاء البشر”.

وأبدى اللاعبون والمشجعون في إنكلترا وفرنسا انزعاجهم من التقارير التي تناولتها وسائل الإعلام حول حجم العنصرية في أوكرانيا.

وتستضيف بولندا وأوكرانيا يورو 2012 في الفترة من الثامن من حزيران/يونيو وحتى الأول من تموز/يوليو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق