إسرائيل تشتري الرصاص والخيول من أجل إعلان أيلول

تجوب طواقم تابعة للشرطة الاسرائيلية دول العالم بحثا عن وسائل ابداعية وخاصة لمواجهة التظاهرات والاحداث المتوقعة في ايلول القادم وفقا لصحيفة معاريف الصادرة اليوم “الثلاثاء”.

واضافت الصحيفة انه وفي هذا الاطار هبطت يوم امس في مطار بن غريون طائرة خاصة تابعة لشركة العال الاسرائيلية، وعلى متنها 15 جوادا بلجيكيا اشترتها الشرطة لمساعدتها في مواجهة التظاهرات في الضفة الغربية وداخل الخط الاخضر .

ونقلت الصحيفة عن مصدر كبير في قسم العمليات التابع للشرطة قوله “لقد وجدنا الخيول البلحيكية اكثر ملائمة لاحتياجاتنا وقمنا بفحصها صحيا والتأكد من لايقتها البدنية، اضافة الى تفحص شكلها الخارجي ومن ثم قمنا باشرائها “.

وتتضمن قائمة مشتريات ايلول التي قامت وتقوم بها الشرطة الاسرائيلية سيارتين لرش المياه “مدفع” يطلق عددا كبيرا من قنابل الغاز في ذات الوقت ولمسافات بعيدة الامر الذي سيمنع احتكاكا مباشرا مع المتظاهرين وفقا لتقديرات الشرطة وجهاز خاص يصدر صوتا عاليا جدا يسبب صمما مؤقتا للمتظاهرين الذين لا يمكنهم الصمود امامه وبالتالي سيتفرقون .

واخيرا قال ضابط كبير في الشرطة بان قائمة المشتريات لم تقف عند هذا الحد وتم شراء كميات هائلة من قنابل الغاز والرصاص المطاطي وعددا كبيرا من القنابل المقرفة التي تصدر روائح كريه .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق